إنه السحر. التقيتي أمير أحلامك والآن أنت على أبواب مرحلة جديدة من حياتك. عائلتك، أصدقاؤك وصورك، كلها ستكون شاهدة على أنك قد كنت الأجمل على الإطلاق.

حسناً، هذه الطلة الجميلة تحتاج القليل من العمل. ليس الكثير، لكن نعم تحتاج بعض الجهد. إليك 9 طرق لتقدمي لبشرتك بعض الحب.

  1. تذكري أن التوتر مدمّر

قد يحمل التخطيط لحفل الزفاف لك بعض الضغوطات. وكذلك التخطيط للحياة الجديدة التي أمامك. يطلق التوتر هرمونات تحرّض إنتاج الزهم – المادة الدهنية التي- في حالة إنتاجها المفرط- قد تختلط مع ذرات الغبار أو بقايا البشرة الطبيعية لتشكل سدادة جريبية تقوم بسدّ المسامات. هذا من شأنه زيادة احتمال حدوث الإلتهاب وتكوّن حب الشباب. لهذا السبب قد يظهر حب الشباب قبل الزفاف.

لا يمكنك تغيير الطريقة التي تعمل بها بشرتك، لكنك وبكل تأكيد يمكنك التحكم بالعوامل المحفزة لظهور البثور. إبحثي عن طرق للاسترخاء. تجنبي الضغط على زر إطلاق التوتر، وإلا ستقوم بشرتك بضغط ذاك الزر بدورها.خصصي وقتاً لممارسة هواياتك، امشي، وابحثي عن كل سبب للابتسام ( لا تريدين أن تفقدي حماسك وتغوصي بكآبة ما قبل الزفاف، أليس كذلك؟)

  1. لا تتخلي عن ساعات نومك الثمان أوالقيلولة

(لا تستنزفي كل طاقتك)

قد تبدأ احتفالات الزفاف قبل أيام من الزفاف – الحفلات، الأعشية، والسهر المتأخر سوف يجعل لياليك أقصر. الإستعدادات، الدعوات، والتبضع لجهازك سوف تملأ أيامك المليئة أصلاً بمهام كثيرة.

قلّة النوم، الإرهاق، والتعب قد ترسم حول عينيك هالات داكنة بغيضة. أحرصي على منح جسمك الراحة التي يحتاجها. حاولي الحصول على 8 ساعات من النوم في الليل دون إزعاج. والجئي إلى قيلولتك الثمينة خلال النهار كلما شعرت بحاجة لتشحني جسمك بالطاقة. فهذه النومة القصيرة قد أثبتت أهميتها في استعادة النشاط.

  1. أبعدي عنك كل هذه الإزعاجات الإلكترونية

( لا تتصلي بخدمة أضرار البشرة)

لا شك أن هناك الكثير من الكلام الحلو لتتبادليه مع عريسك. وهناك الكثير من الأصدقاء لتتحدثي إليهم ودعوات الزفاف لترسليها. كما أنه لا شك أن هاتفك قد أصبح جزءا -شبه طبيعي- منك. لكن أيمكن أن يكون لهذا أي أضرار؟ نعم بكل تأكيد، ولعدد من الأسباب.

يشكل الهاتف ، نتيجة كثرة استعماله، بؤرة لتجمع البكتريا. وقد قدر العلماء تعداد البكتريا بــ 25000 في كل إنش مربع- أي أكثر من تعداد البكتريا على كرسي المرحاض! هذه البكتريا قد تسبب لك المرض. لذا فمن الواضح أنه أمرٌ عليك تجنبه. هل تساءلت يوماً لماذا يعدّ هاتفك سبباً لظور حب الشباب والبقع على بشرة وجهك؟ إليك السبب. كل شيء تلمسينه، يلمس وجهك. تنتقل الجراثيم من يديك إلى المساحة الواسعة لشاشة هاتفك. من هناك ستصل بسهولة لبشرة وجهك.بالإضافة لذلك، فإن هاتفك عندما يسخن فهو يشكل البيئة المثالية لنمو البكتريا وتكاثرها. كما أن حرارة هاتفك تسبب فرط  التصبغ. وبينما تحتاج هذه الحالة فترة طويلة لتتطور، فإن عدة أسابيع كفيلة ببدء تكوين البشرة غير الموحدة.

لذا أرجوك أبق جهاز هاتفك بعيداً عن وجهك من خلال استخدام السماعات. واخفضي تعداد البكتريا من على جهازك من خلال مسح هاتفك بمضاد للبكتريا. امسحي الجهاز اللوحي ولوحة مفاتيح كمبيوترك أيضاً. وابق معقم اليدين دائماً في متناولك.

والآن لننتقل للحديث عن الخطوط والتجاعيد. نعم في سن العشرين أيضاً! لماذا؟ لأن البشرة حول عنقك رقيقة جداً وحساسة مقارنة ببقية جسمك. طبقة الكولاجين ناعمة ورقيقة. وعندما تنظرين إلى الأسفل نحو هاتفك أو جهازك اللوحي فإن بشرة عنقك ستغوص بخطوط عميقة. ولا تنسي تلك الخطوط الناعمة حول عينيك، فهي تتشكل نتيجة تحديقك في شاشة الهاتف طوال اليوم. ماذا عن تلك المكالمات الليلية الطويلة؟ أظهرت الدراسات أن الضوء الأزرق المنبعث من الشاشات الرقمية قد يحدث اضطراباً في إنتاج الميلاتونين ( الهرمون المعزز للنوم). نظام النوم المضطرب قد يكون سبباً في تفاقم الهالات السوداء والتجاعيد حول العينين.

  1. لا تدعي الشمس تكسف جمالك

طالما أننا  نتحدث عن موضوع التصبغات، فإننا لا نكتفي من التأكيد على أهمية حماية بشرتك. التحضير للزفاف يأخذ وقتاً طويلاً. قاعة الزفاف وقائمة الطعام. توزيع الدعوات على العائلة والأصدقاء. التدريبات والتجارب. التعرض المباشر وغير المباشر لأشعة الشمس.

يسبب التعرض المفرط لأشعة الشمس الضرر الشمسي والذي قد يؤدي للجفاف، الحروق الشمسية، فرط التصبغ والشيخوخة المبكرة للبشرة.

لتحافظي على بشرتك دون أن تطالها يد الشمس القاسية، داومي على تطبيق الواقي الشمسي قبل الخروج من المنزل وأعيدي تطبيقه كل بضع ساعات. كما اختاري منتجات مصممة للاستخدام بعد التعرض لأشعة الشمس. سينصحك أخصائيو العناية بالبشرة بالمنتج المناسب لدرجة تعرضك لأشعة الشمس.

  1. أفركي لتبرقي

تتكون الطبقة السطحية من البشرة من خلايا البشرة الميتة والتي تكون غير منتظمة وباهتة. تضمن الميكانيكية المتجددة ذاتياً لخلايا البشرة التخلص من خلايا البشرة الميتة بانتظام لإظهار البشرة المتألقة الكامنة تحتها.

الأوساخ، البقايا والملوثات تنحبس تحت الخلايا الميتة مسببة الرؤوس السوداء، الرؤوس البيضاء وغيرها من الشوائب. يساعد التقشير على تسريع عملية تجديد البشرة، لتبدو أكثر شباباً.

يمكن تطبيق التقشير من خلال التقشير الكيميائي، علاجات الليزر وتقنيات التقشير الكريستالي بيد أخصائي العناية بالبشرة. يمكن عمل تقشير سطحي من خلال فرك مواد قاشطة – مثل المشمش، الملح، والسكر….وقائمة طويلة من المواد- التي تساعد على فرك وإزالة هذه الطبقة. بتقشير البشرة تصبح أكثر استقبالاً للكريمات، اللوشنات، وغيرها من منتجات العناية بالبشرة .

  1. متعي نفسك .انتبهي لنفسك

حفلات ما قبل الزفاف مناسبات رائعة لتمضي أوقاتا ممتعة وتتواصلي مع أصدقائك وعائلتك. أوقات رائعة وطعام وشراب أروع. لكن كوني متيقظة للمقبلات الغنية بالصوديوم. تناول الصوديوم  بإفراط يسبب احتباس السوائل. انتبهي كذلك للصوديوم الموجود بتركيز عال في الغموس.

كلي ما يفيدك. العرائس فتيات منشغلات على الدوام بالركض والتجهيز ليومهن الكبير، لذا يستبدلن الوجبات اليومية بطعام “على الماشي” غالباً ما يكون مشبعاً بالمواد الحافظة، وفقيرا بالمواد المغذية أو خالياً من الألياف. فقط سعرات حرارية.

الكربوهيدرات، البروتينات، الدهون والسكر. حليب، فواكه وخضار. الفيتامينات ومضادات الأكسدة. كلها مواد يحتاجها جسمك بالكميات الصحيحة.

تواصلي مع أخصائي تغذية واتبعي نظاماً غذائيا مدروساً. اسألي عن المكملات الغذائية التي ستمنحك دفعة صحية.

  1.  رطبي ثم رطبي

في زحمة التجهيزات والتحضيرات من السهل  أن تنسي  شرب الكمية الضرورية من الماء.كما أن الصودا السكرية تساهم في نقصان الماء في الجسم.

يساعد الماء الجسم على التخلص من السموم. كمان أنه يزيد اكتناز البشرة  لتبدو ناعمة، مشدودة ومتأقلة . لذا لا تغفلي عن ترطيب جسمك.

اشربي ما لا يقل عن 8  كؤوس من الماء يومياً. الشاي الأخضر، الخضراوات والفواكه الغنية بالماء، الشوربات سترطب جسمك أيضاً. الكحول، من الناحية الأخرى، يسحب الماء من جسمك.

  1. ليكن اختيارك الخبرة وليس التجريب

في سعيك لتظهري مذهلة في يومك الكبير، من المغري أحياناً تجربة بعض الأشياء على بشرتك. اللوشنات، الكريمات، المكياجات وعلاجات الوجه. قد تؤدي جميعها لنتائج عكسية. قد تؤدي بعض المنتجات لنتائج غير مرغوبة على بعض أنواع البشرة، بينما تصنع العجائب على أخرى. استشيري أخصائي عناية البشرة واتبعي نظاماً مصمماً لك ولاحتياجات بشرتك.

  1. إشراقتك الحقيقية تتألق من داخلك

أما هذه فمهمة داخلية. اقضي وقتاً خاصاً مع من تحبين. استمدي منهم الإيجابية، وانشري لهم السعادة. لا تنسي اللحظات المميزة  مع أهم إنسان في حياتك؛ ثم أنظري بنفسك الإشراقة التي ستتألقين بها.

تذكري أن تحافظي على روتين عنايتك ببشرتك خلال شهر العسل كذلك. والأهم من كل ما قيل : كوني سعيدة، وابقِ سعيدة ودعي الحب ينير أيامك!

Share
حروق الشمس: طرق الوقاية و العلاج منها إقرأي المزيد
أساسيات لفهم الكولاجين: كل ما تحتاجون معرفته عن البروتين الرئيسي المكوِّن للبشرة إقرأي المزيد
كيف يمكن تجنب تحول الأشعة فوق البنفسجية إلى أشعة مؤذية؟ إقرأي المزيد

سجلوا هنا للتمتع بإستشارة مجانية