جراحة تجميل الجفون، والمعروفة أيضًا باسم شد الجفن أو علاج تدلي الجفن، هي جراحة تجميلية لشد ترهل الجفون وانتفاخها. فهي تزيل الجلد الزائد والدهون وتشد العضلات حول منطقة العين. غالبًا ما يتم إجراء هذه الجراحة لتحسين مظهر الجفون – إما الجفن العلوي أو الجفن السفلي أو كليهما.

يحدث تدلي الجفون كنتيجة للترهل الزائد للجفن العلوي. قد تكون حافة الجفن العلوي أقل مما هو مفترض – في هذه الحالة تُسمى الحالة بتدلي الجفون أو قد يكون في بعض الأحيان هناك جلد زائد في الجفن العلوي – وهو ما يُعرف باسم توسع الجلد. ويمكن أن تكون الجفون المتدلية تجمع بين الاثنين معًا.

قد يحدث تدلي الجفون بسبب العديد من الأسباب مثل ضعف العضلات التي ترفع الجفن وتلف الأعصاب التي تتحكم في تلك العضلات وترخي البشرة على الجفن وتقدم السنن أوأي إصابة تحدث بالقرب من العين. وإذا لم يتم علاجها في الوقت المناسب، يمكن أن تتفاقم هذه الحالة. قد يرى الأشخاص الذين يعانون من تدلي الجفون أنَّ هذا يضر بمظهرهم الجسدي، والذي بدوره يمكن أنْ يؤثر على صحتهم النفسية. يمكن أنْ تساعد جراحة الجفن في مكافحة هذه الضائقة النفسية عن طريق تجديد شباب البشرة وتحسين مناطق الحاجب والخد من الناحية الجمالية.

هل أنت المُرشَّح المناسب لجراحة تجميل الجفون؟

يمكنكم التفكير في جراحة شد الجفون إذا كنتم تعانون من:

  • الجفون العلوية المترهلة أو المتدلية.
  • الجلد زائد على الجفن العلوي أو السفلي.
  • أكياس تحت العينين.
  • جفاف شديد في العيون.

ما هي أنواع جراحة الجفون المختلفة؟

هناك نوعان من الجراحة:

  • إعادة بناء الجفن العلوي: يتم عمل شق صغير على طول الثنية العلوية للجفن (لتقليل أي تندُّب) حيث تتم إزالة الدهون والأنسجة والعضلات الزائدة. وبعد ذلك يتم إغلاق الشق بغرز صغيرة.
  • إعادة بناء الجفن السفلي: سيقوم الجراح بعمل شق غير واضح على طول خط الرموش (مرة أخرى، لتقليل أي ندبات مرئية). ثم يتم إزالة الدهون الزائدة والجلد والعضلات التي تسبب الترهل.

ما الذي يمكن توقعه أثناء عملية تجميل/شد الجفون؟

جراحة شد الجفن أو جراحة الجفن هي إجراء بسيط عادةً يستغرق حوالي ساعة واحدة. يتم إجراء العملية بالتخدير الموضعي أو بتسكين الألم. ويتم عمل شقوق صغيرة حول تجاعيد وطيات الجلد الطبيعية في الجفن العلوي والسفلي. وبعد ذلك، تتم إزالة الدهون الزائدة والجلد الموجود في منطقة الجفن ووضع خيوط دقيقة لسد الفجوات.

العناية قبل الجراحة

أثناء الاستشارة، سيناقش الجراح الخبير الجوانب المختلفة المتعلقة بعلاج الجفن المترهل. وستشمل الإستشارة ما يلي:

  • مناقشة حول سبب اختيار جراحة الجفن وما هي الأهداف من الإجراء.
  • فهم السجل الطبي.
  • تقييم الحالة الصحية.
  • الخيارات المتاحة لجراحة الجفن.
  • فحص المنطقة المراد علاجها، متبوعًا بأخذ القياسات والصور لأغراض التسجيل.
  • شرح للخطوات المتبعة والمخاطر والمضاعفات المحتملة.

بعض النقاط التي يجب ملاحظتها تشمل:

  • تعليمات حول الأدوية التي يتم إستخدامها. على سبيل المثال، قد ينصح الطبيب بالتوقف عن تناول فيتامين إي تمامًا لأنه قد يتداخل في قدرة الجسم على تخثير الدم.
  • من المُستحسَن تجنُّب التدخين قبل الجراحة وبعدها من أجل تعافي أفضل وأسرع.
  • يجب التأكد من اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن قبل الجراحة للمساعدة على الحصول على أفضل النتائج.

العناية بعد العلاج

  • قد يكون هناك شعور ببعض الألم وعدم الراحة بعد الجراحة. سيناقش الجراح خطة معالجة الألم وشرحها
  • قد يعاني العميل من عيون سوداء وكدمات وتورُّم يستمر لمدة تصل إلى أسبوعين.
  • سيتم إزالة الغرز بعد 5-7 أيام من الجراحة. وبعد ذلك يمكن وضع المكياج.
  • يُستحسَن عدم القيادة لمدة 7 أيام على الأقل بعد الجراحة.
  • يجب عدم استخدام العدسات اللاصقة لمدة أسبوعين بعد الجراحة.
  • نتائج جراحة شد الجفون طويلة الأمد. ولضمان استمرار النتائج، ينصح بإتباع نظام غذائي صحي متوازن وتجنُّب التدخين والتعرُّض المفرط للشمس والإلتزام بروتين جيد للعناية بالبشرة.

منتجات كايا المتطورة

العلم. بأروع تطبيقاته. اكتشفي مجموعة من المنتجات المتقدمة، والمتطورة باستمرار والتي تكمل عمل علاجاتنا.

Explore Our Range