كيف يمكن تجنب تحول الأشعة فوق البنفسجية إلى أشعة مؤذية؟

” إحذروا!” هذه هي أول نصيحة نقدمها لك للحفاظ على بشرتكم. سواء كانت شواطئ الإمارات الجميلة، أو وجهات السفر الساحرة، حيث المناظر الجميلة والهواء العليل، فالشمس ستشرق هناك أيضاً، كما أن الأيام قد تكون أطول في بعض تلك الأماكن، مما يعني أن الأشعة فوق البنفسجية لن تذهب في أي مكان بل ستصاحبكم طوال أيام العطلة أينما ذهبتم.

لكن لا داعي لتشغلوا ذهنك بأضرار أشعة الشمس، فبإمكانكم التمتع في فصل الصيف كما تشائون، لكن إنتبهو لبعض الملاحظات التي أعددها لكن فريق من أكبر أطباء الجلدية في المنطقة، نقدم لكم قائمة بالاحتياطات لحماية البشرة بناءً على جانبين أساسيين: الحماية والترطيب.

1. إصطحاب جدار الحماية معكم (والذي يدعى أيضاً واقي الشمس)

لنبدأ أولاً بالأشياء المتفق عليها. الواقي الشمسي وما شابه. قد تفكرون أن الواقي الشمسي لا يهزم. في الواقع، رغم أن الواقي الشمسي بعامل حماية SPF30+ يقوم بعمل جيد، إلا أن سماءنا الصافية ترسل كميات هائلة من الأشعة فوق البنفسجية. لذا، حاولوا البقاء بعيداً عن الشمس من منتصف النهار إلى ما بعد الظهر. كما أنه ينصح بإستخدام الواقي الشمسي حتى لو لم تتعرضوا لأشعة الشمس المباشرة لضمان العناية الجلدية المكثفة. فالأشعة فوق البنفسجية تقوم بعملها داخل في الأماكن المغلقة أيضاً رغم دخول أشعة الشمس عبر زجاج النوافذ.

ما هي الكمية الكافية من الواقي الشمسي؟ تحتاج البشرة ما يعادل ملعقة شاي للوجه. كم مرة في اليوم؟ ينصح يإعادة تطبيقه كل ساعتين، إلا إذا كنتم تستخدمون واقياً شمسياً مقاوماً للماء حيث تمتصه بشرتك إلى أعماقها إلى حيث لا يستطيع التعرق والماء أن يزيله، مما يتيح له حماية البشرة إلى لمدة أطول قد تصل إلى 8 ساعات. وإليك شيئاً لا يعرفه الكثيرون، يمكن للأشعة فوق البنفسجية أن تخترق الثياب أيضاً، لذا احرصوا على تطبيق لوشن بعامل حماية من أشعة الشمس على الجسم كذلك.

2.  الشفاه تنادي بحمايتها أيضاً

إنها تستحق الحماية كذلك. لا تدعوا الشمس تسبب لشفتيك الجفاف. حافظوا على ترطيب شفاهك ونعومتها من خلال تطبيق- وإعادة تطبيق- مرطب شفاه غني مع عامل حماية SPF15  أو أكثر.

3.  التقشير

من خلال إزالة خلايا الجلد الميتة يتمكن التونر والمرطب من القيام بعملهما على أكمل وجه. و من الجيد حبس الرطوبة في البشرتك من خلال كريم مرطب.

4.  اكتشفوا إن كانت البشرة تحتاج إلى ترطيب خاص

نتوقع من بشراتنا أن تعمل دون كلل أو ملل طوال الوقت وهي تبدو بأجمل صورة. في الواقع، البشرة مثل الإتسان، تحتاج أحياناً مساعدة مختصة ، خصوصاً في معركتها ضد الزمن، الطبيعة والأوقات الصعبة. ننصحكم بزيارة طبيب الجلدية و الذي سيقيم وضع بشرتك ليرى إن كانت تحتاج إلى حلول ترطيب متطورة، والتي تتراوح بين فيشيال للبشرة يساعدها على الإشراق، و يغذيها أو علاجات أكثر تخصصاً غير جراحية مثل البلازما الغنية بالصفائح PRP أو منشطات البشرة. فإستشارتك لطبيب البشرة ستساعدك على معرفة أفضل ما يناسب بشرتك!

5.  ليست فقط البشرة ولكن الشعر أيضاً يحتاج العناية في الصيف.

الطبقة الخارجية من ألياف الشعر (الإهاب) هي التي تحدد مظهر الشعرة (لامع أو باهت) وملمسها (ناعم/حريري أو خشن/منفوش). القشرة الداخلية في الشعرة هي المسؤولة عن مقاومة الشعرة للتقصف. قد يصبح الصيف قاسياً على هذين العنصريين الأساسيين في الشعر. الماء، صدقي أو لا تصدقي، يساهم في هذه الأضرار ايضاً. عندما يكون الشعر رطباً تتموج ألياف الشعر مما يجعله أضعف وأكثر عرضة للتقصف. الاحتكاك بين ألياف الشعر قد تسبب الضرر للقشرة الخارجية (الإهاب). نصيحتنا: غلفي الشعرة من الخارج بمرطب الشعر، أو إذا كنت تفضلين شيئاً طبيعياً فعليك بزيت جوز الهند (بالإضافة لعبقه الذي يشعرك بأنك على شاطئ استوائي مشرق).

6.  سلّحوا الشرة بالمكملات الغذائية

حاربوا الأشعة فوق البنفسجية من داخلكم. المكملات المعتمدة على مضادات الأكسدة، ويفضل من مصادر طبيعية، تساهم في منح طبقة إضافية من الحماية من سرطانات الجلد والعلامات المبكرة لشيخوخة البشرة والبقع الداكنة. تساعد مضادات الأكسدة على الحماية من الأشعة فوق البنفسجية، بل كذلك من الأشعة غير المرئية و تحت الحمراء.

7.  ضاعفوا مقاومة البشرة بنظام غذائي صحي

لم تكن مقاومة الشمس يوماً شهية أكثر. (الكلمتين السحريتين هنا هما ترطيب ومضادات أكسدة). فكروا بالخيار المنعش المقرمش، بقدراته الهائلة على الترطيب. الطماطم الحمراء الغنية بالعصير وبمضادات الأكسدة لحماية البشرة من الأشعة فوق البنفسجية. الجزر بلونه البرتقالي الغني للبيتا كاروتين والتي يحوله الجسم إلى الفيتامين A، ويساعد على تخفيف الحروق الشمسية. و كذلك الرمان الغني بمضادات الأكسدة، حمض الإيلاجيك المقاوم للسرطانات والعوامل المضادة للالتهابات التي تساعد بشرتك على مقاومة الضرر الخلوي الناتج عن الأشعة فوق البنفسجية. ولا تنسي السلمون الغني بالأوميغا 3 و الشاي الأخضر المثلج الغني بالبوليفينولات- المزيد من مضادات الأكسدة الرائعة.

الآن و قد تصلحتم بالنصائح الضرورية لحماية البشرة, إطلقوا العنان لأنفسكم هذا الصيف، و اختاروا الأوقات المناسبة للخروج ولا تدعوا أشعة الشمس الضارة تؤثر عليكم!

Share
بشرة أفصل للرجال في 15 دقيقة فقط! إقرأي المزيد
حروق الشمس: طرق الوقاية و العلاج منها إقرأي المزيد
أساسيات لفهم الكولاجين: كل ما تحتاجون معرفته عن البروتين الرئيسي المكوِّن للبشرة إقرأي المزيد

سجلوا هنا للحصول 50% على الإستشارة