التصبغات هي رد الفعل الطبيعي للجسم في مواجهة أشعة الشمس. أما فرط التصبغ فهو إشارة إلى أن البشرة تتلقى أكثر مما تستطيع أن تتحمل- سواء كان من أشعة الشمس المفرطة، أو التلوث، أو التوتر أو النتيجة الحتمية لمرور الزمن. كلها عوامل تلقي بظلالها على الإشراقة الطبيعية التي كانت تتمتع به بشرتك.

تقشير Inno للتفتيح هو حل متخصص، مع خصائص تفتيح إستثنائية. فهو مكوّن من عوامل نشطة من مضادات التصبغ ومضادات الأكسدة ومقاومة تقدم السن مثل الفيتامين  أ، حمض الريتينويك، جمض الكوجيك وحمض الساليسيليك.

يعمل هذا التقشير بفاعلية على مستويين –الأدمة الخارجية والأدمة الباطنية. إبتداء من الطبقة العليا، يزيل هذا العلاج بمفعوله المقشر الفعال طبقات من خلايا البشرة الباهتة ومتغيرة اللون، لتكشف عن بشرة جديدة ومشرقة. كما أنه يساعد في علاج ندبات حب الشباب المتكونة نتيجة تراكم الميلانين مما يعزز تفتيح لون البشرة. يجدد هذا العلاج البشرة من خلال إستعادة ألياف الكولاجين وإعادة بنائها، فيعيد إشراقة الشباب إلى البشرة.

لأن البشرة الغامقة ومتغيرة اللون هي أحد الأشكال الحتمية لمشكلة التصبغ، فإن الحل يكمن في التصحيح المنظّم للضرر المتراكم، ومنح البشرة الفرصة لتظهر فاتحة اللون و منتعشة .
هذا يستدعي أسلوباً قاسياً نسبياً يجمع الأفعال الآلية والكيميائية معاً. يقدم تقشير Inno تقشيراً كيميائياً مضبوطاً يهدف إلى تجديد خلايا البشرة والأدمة.

لنلقي نظرة على كيفية عمله.

يزيل التقشير، على مستوى الادمة السطحية، خلايا الجلد الميتة الباهتة، متخلصاً بذلك من عامل كبير في تغير لون البشرة. كما أن هذه العملية تنشط إعادة توليد الخلايا – مما يعني بشرة فاتحة ومنتعشة، وإنتاج ألياف الكولاجين بتوجيه أفضل؛ والنتيجة بشرة أكثر إمتلاءً ومرونة ونضارة.

أما في طبقة الأدمة الداخلية فإن التقشير يعمل على تفتيح البشرة وإعاقة إنتاج الميلانين وتوزيع تراكمه. يتم ذلك بتطبيقه مراراً بشكل مدروس، فينظّم تقشير Inno بذلك عملية تكوين الميلانين.

بشرة منتعشة ومشرقة، بدلاً من البشرة الباهتة والمتعبة. بقع السن ستختفي. بشرتك ستبدو أصفى وموحدة اللون. كما أنه يتعامل مع دهنية البشرة لتعزيز مظهر البشرة المشرق والمتألق.

يجب ألا تكوني قد استخدمت الأكيوتين قبل 6 شهور من العلاج

تجنبي التعرض المباشر لأشعة الشمس لمدة 14 يوماً قبل العلاج

تجنبي جميع المنتجات التي تحتوي الريتينول والفيتامين أ، لـ 3 أيام قبل العلاج

إلتزمي بجميع الأدوية التي سيصفها لك طبيبك الجلدي في كايا للتخفيف من إحتمالية الإصابة بفرط التصبغ الإلتهابي.

لا تغسلي وجهك لـ 12 ساعة بعد العملية

بعد مرور 12 ساعة، يسمح بغسل الوجه بغسول لطيف. يجب أن يكون خالياً من الدهون أو المنظفات القاسية.

إبدأي بتطبيق ماسك حمض اللاكتيك بعد 3-4 أيام من العلاج، لتسريع عملية التقشير.

لمدة أسبوعين من العلاج:
– لا تستخدمي أي منتجات تحتوي على الريتينويات أو AHA
– تجنبي العمليات التجميلية، مثل صبغ الشعر أو البيرم، التي تحتوي على الكيماويات
– استخدمي الواقي الشمسي بدرجة حماية SPF30 أو أكثر

لا تستطيعون إيجاد ما تبحثون عنه

الرجاء ملء النموذج أدناه حتى نتمكن من معاودة الاتصال.

Similar Treatments

2,12,222

تم العلاج بنجاح

خصم %50 على الإستشارة *تطبق الشروط

خبراء العناية بالبشرة أراء المدونين مدونتنا

Recent Post

حبوب الشباب لدى المراهقين: كل شئ يمكن علاجه

يمكن أن تكون سنوات المراهقة فترةً مُربكًة للغاية. فهناك العديد من التغيرات التي تحدث في الجسم على المستوى العاطفيّ والجسديّ. إحدى هذه التغيرات الجسدية البارزة والملحوظة هو حَبّ الشباب. فغالبًا ما تؤدي التغيرات الهرمونية المفاجئة أثناء فترة البلوغ إلى زيادة إنتاج الدهون (الزهم). والزهم يُنتِج مزيجًا من خلايا الجلد الميتة ويسد المسامات ويحبس البكتيريا داخل البشرة مما يسبب حَب الشباب أو البثور – مما يجعل حَب الشباب مشكلةً أساسيةً خلال سنوات المراهقة. يمكن أن يؤثر حَب…

إقرأي المزيد