عندما تتحكم هرموناتك بنمو شعر الجسم

من المضحك فعلاً كيف ينمو الشعر بنشاط في مناطق لا ترغبين ظهوره فيها، بينما يتساقط شعر الرأس بوتيرة جدِّ مزعجة، أليس كذلك؟
بقدر ما تداومين على استخدام الواكس، الحلاقة ، النزع وغيرها من أساليب إزالة الشعر، فإن شعر الجسم يستمر بالظهور مجدداً! لحسن الحظ أن هناك حلولاً لهذه المشكلة….

حسناً. سنتحدث بهذا لاحقاً. أما الآن لننتقل مباشرة لجذر المشكلة.

كلما عرفت المزيد عن شعر الجسم، كلما كنت مستعدة أكثر للتعامل معه.

الشعر الذي ينمو على جسم الأنثى من طبيعتين مختلفتين. الأولى. الناعم والرقيق مثل الزغب أو الوبر . والثاني. السميك والقاسي الذي يسمى الشعر النهائي. لا بدّ أنك تعرفين تماماً أين ينمو كل نوع من أنواع الشعر، فالزغب يوجد في الوجه وعلى الصدر، أما الشعر النهائي فينمو على فروة الرأس ، الإبطين ومنطقة البكيني

تقول د. ماريان لورديز كوتينهو من فريق عيادة كايا للبشرة :” يختلف نمو شعر الجسم من سيدة لأخرى إعتماداً على العوامل الوراثية والعرقية. لكن في حال نموه بمعدل زائد عن الطبيعي ، فإننا أمام حالة عدم إنتظام هرموني والتي تسمى بالمصطلحات الطبية” hirsutism” ، أو تستطيعين ببساطة تسمية الحالة بطريقتك باسم ” المشكلة المزعجة”.
السبب؟ إنتاج مفرط للهرمونات الذكرية المعروفة بالإندووجين في جسم الأنثى.
الشعر الزغبي الناعم والرقيق يتأثر بسهولة بعدم التوازن الهرموني إذا ما وجد لديك ويتحول إلى شعر نهائي سميك وقاسي.
لكن هرمونات ذكرية في جسم الأنثى… أليس هذا غريباً؟ إنها حقيقة طبية. كل أجسام النساء تنتج الأندروجين في المبايض والغدة الكظرية ولكن بنسب قليلة. تبدأ المشكلة عندما يحدث اضطراب بالمبايض والغدة الكظرية ، مما يجعلها مفرطة النشاط وتنتج كميات أكبر من الأندروجين

هذه الأورام قد تؤدي أيضاً لتغيير في بنية جسمك وصوتك.

الأورام الكظرية

الغدة الكظرية هي المسؤولة عن إنتاج الهرمونات في جسمك. ولكن إذا ما تطورت الأورام في الغدة الكظرية فإنها تشوش التوزان الهرموني الذي يتطلبه الجسم ليعمل بالشكل المثالي . أما ما يتبع هذه الأورام فليس بالأمر الجميل.
من نمو الشعر الزائد إلى خسارة الثقة بالنفس، للأورام الكظرية أثر بالغ على كل من يصاب بها!

 الطريق إلى البشرة الناعمة يبدأ من هنا.

قد تكون أسباب نمو الشعر المفرط التي عرفناكي عليها قد سببت لك الإنزعاج. لكن لا تقلقي! فمع كايا هناك دائماً جانب مشرق. وهذه المرة فهي حلولنا لإزالة الشعر بالليزر. تقول د. ماريان :” ليزر إزالة الشعر هو بالفعل نعمة للنساء اللواتي يعانين من نمو الشعر الزائد. يستهدف العلاج جذر الشعرة ليتخلص بشكل دائم من شعر الوجه والجسم غير المرغوب

الجيل القادم من تكنولوجيا الليزر يوقف تكون و نمو شعر الجسم .

يعطيكي هذا العلاج بشرة أنعم لفترات أطول بين الجلسات من خلال توجيه حرارة علاجية مباشرة على جذر الشعرة، ليؤخر عودة نمو الشعر لأطول مدة معروفة حتى الآن.

إذاً فإن كنت تحلمين بالتحرر من شعر الجسم كلياً وإلى الأبد، فإن كايا ألتيما هي خيارك الصحيح. ستعيشين تجربة ممتعة في طريق تخلصك من شعر الجسم الزائد مع ما يحمله من ضغوط عاطفية ونفسية. لتمتلكي البشرة الناعمة إلى الأبد!

Share
ليزر إزالة الشعر للرجال إقرأي المزيد
هل يمكن الوصول للبشرة الجميلة بسهولة؟ إقرأي المزيد
إفسحوا الطريق للجيل الجديد من ليزر إزالة الشعر إقرأي المزيد

سجلوا هنا للحصول 50% على الإستشارة