مع تقدُّم العُمر، تبدأ مُستويَات الكولاجين والإيلاستين في البشرة بالانخفاض. فَمِن منظور بيولوجي، يُؤدي ذلك إلى نُمو الخلايا الليفية أو الجُزيئات التي توليف الكولاجين فتخفض عدده. وبالتالي يؤدي ذلك إلى جفاف البشرة بالإضافة إلى ظهور الخطوط الدقيقة والتجاعيد.

تُوفِّر التِّقنيات الحديثة مثل الأكسجينيو OxyGeneo الآن نظامًا فعالًا لتجديد شباب البشرة. الأكسجينيو OxyGeneo  تقنية حاصِلة على براءة اختراع أثبتت فعاليتها من خلال تمكين البشرة من إنتاج الأكسجين الخاص بها وتقليل التجاعيد والخطوط وجعل البشرة تبدو شابَّة ومُشرِقة.

تعمل التِّقنيات مِثل الأكسجينيو OxyGeneo بغض النَّظر عن العُمرِ أو العرقِ أو نوع البشرة بطريقة غير مُؤلمة وغير جراحية. تتمثَّل الفائدة الرئيسية للاكسجينيو OxyGeneo في أنَّها تٌعالج البشرة على مستوى أعمق مِمَّا يجعلها فعَّالة جدًا وعلى أمد طويل.

الأكسجينيو OxyGeneo هو شكل مُتقدِّم من العلاج بالأكسجين. إنَّها آمنة وبسيطة وتعمل بشكل أساسي في إجراء من ثلاث خُطوات. تتضمَّن الخُطوة الأولى تقشير خلايا البشرة الجَّافَّة والميِّتة باستخدام هُلام التَّنظيف. وتتضمَّن الخُطوة 2 استخدام المُكوِّنات النَّشطة مِثل Capsugen والتي يتم تطبيقها مع المواد الهُلامية بواسطة مُطبِّق طبِّي. حيث تؤدي هذه العملية إلى نقل ثاني أكسيد الكربون من خلال البشرة لإنتاج فُقاعات دقيقة. وهذا يُعزِّز تدفُّق الدَّم إلى المناطق المُصابة ويوفِّر المزيد من الأوكسجين في البشرة. فعندما تصنع بشرتك الأكسجين الخاص بها، يتم تجديد شبابها من الدَّاخل.

يتضمَّن علاج الأكسجينيو OxyGeneo إستخدام نوعين من الهلام – NeoBright وNeoRevive. كلاهما مشتق من فيتامين (أ) ويُثبتان أنَّهما يزيدان من مُستويات الكولاجين في البشرة. يعمل NeoBright مع آليات الخاصَّة لإشباع البشرة بالأكسجين ولتفتيح لونها. وهو يقوم بذلك عن طريق تزويد بشرتك بمُضادَّات الأكسدة والفيتامينات المُغذِّية للبشرة. ويجلب NeoBright للبشرة الفوائد المُشتَرَكَة لحمض Azelaic وKojic الذي يمنع فرط التَّصبُّغ وحب الشباب يُفتِّح لون البشرة. كما أنَّ NeoRevive يُزوِّد البشرة بالعناصر الغذائية الفعَّالة التي تعمل على تحسين نسيجها. ويحتوي الهلام على مُركَّبات مُضادَّة للتجاعيد وللالتهابات وللأكسدة لتعزيز نمو الكولاجين في البشرة. ومع الريتينول والببتيدات، تبدأ خلايا البشرة في الاحتفاظ بالرُطوبة لفترة أطول. وهذا يمنح البشرة شعور صحي أقوى، مِمَّا يُقلل من التَّجاعيد والالتهابات ويمنحها مظهرًا ناعمًا.

في الخُطوة الأخيرة، يتم استخدام خليط مصل لتغذية بشرتك. فهذا يُساعد على تقليل الاحمِرار وحب الشَّباب والبُقَع الشَّمسية ليجعل البشرة تبدو رطبة. جميع المواد الهُلاميَّة الغنيَّة بالمواد الغذائيَّة المُستخدَمَة في الإجراء قابِلة للذوبان في الماء، مما يجعلها آمنة وخالية من الآثار الجَّانِبيَّة.

 عند إجراء عِلاج الأكسجينيو OxyGeneo بناءً على توجيه أخصَّائي العناية بالبشرة، يُمكن أن تزيل التباين والتفاوت في لون البشرة بشكل فعال، ويجعل البشرة مشرقة وناعمة. يمكن ملاحظة فوائد الأكسجينيو OxyGeneo على الفور تقريبًا. يستغرق العلاج بأكمله حوالي نصف ساعة، وتشمل الفوائد:

  • التقليل من تصبُّغات البشرة
  • تحسُّن جودة البشرة ومتانتها.
  • زيادة إشراقة البشرة
  • التخلص من خطوط وتجاعيد البشرة

يمكن مُلاحظَة هذه النَّتائج لأن الأكسجين الذي يزوَّده أخصائي البشرة يُعزِّز نُمو خلايا البشرة إلى جانب زيادة ألياف الكولاجين التي تشفي البشرة. ويُوصى عادةً بالعلاج 6 جلسات على مدى شهرين للحصول على نتائج طويلة الأمد. ومع ذلك، فإن طبيب الجلدية الخاص بك سيُرشدك على أفضل طريقة للعلاج.

عادةً ما تتم العلاجات المُستنِدة على الأكسجين على البشرة ، وبالتالي من الضروري اتخاذ بعض الاحتياطات

  • يجب الابتعاد عن الشمس لعِدَّة أيام حتى لا تتأثر البشرة المرطَّبة حديثًا بالأشعة فوق البنفسجية القاسية. وتجنَّب التَّعرُّض المُباشِر لدرجات الحرارة المُرتفعة أيضًا.
  • يجب إستخدم وِشاحًا إذا كان يجب الخروج في أوقات النهار.
  • ينصح النوم بينما الوجه للأعلى وتجنب التمارين الشَّاقة.
  • ينصح بإستخدم مُرِّطبًا وحاجبًا للشمس أو أيهما للتشمُّس بناءً على نصيحة طبيب الجلدية.
  • يجب تجنَّب السَّاونا لبِضعة أسابيع بعد العِلاج.

لا تستطيعون إيجاد ما تبحثون عنه

الرجاء ملء النموذج أدناه حتى نتمكن من معاودة الاتصال.

2,12,222

تم العلاج بنجاح

خصم %50 على الإستشارة *تطبق الشروط

قابلوا خبراء الجلدية لدينا أراء المدونين مدونتنا

Recent Post

حبوب الشباب لدى المراهقين: كل شئ يمكن علاجه

يمكن أن تكون سنوات المراهقة فترةً مُربكًة للغاية. فهناك العديد من التغيرات التي تحدث في الجسم على المستوى العاطفيّ والجسديّ. إحدى هذه التغيرات الجسدية البارزة والملحوظة هو حَبّ الشباب. فغالبًا ما تؤدي التغيرات الهرمونية المفاجئة أثناء فترة البلوغ إلى زيادة إنتاج الدهون (الزهم). والزهم يُنتِج مزيجًا من خلايا الجلد الميتة ويسد المسامات ويحبس البكتيريا داخل البشرة مما يسبب حَب الشباب أو البثور – مما يجعل حَب الشباب مشكلةً أساسيةً خلال سنوات المراهقة. يمكن أن يؤثر حَب…

إقرأي المزيد